إطلالة كيت ميدلتون فى حفل إستقبال قادة الناتو بالقصر الملكى

View this post on Instagram

Last night, The Duchess of Cambridge joined The Queen, The Prince of Wales and other Members of the Royal Family at a reception for @NATO leaders at Buckingham Palace, to mark 70 years of the Alliance. The North Atlantic Treaty – or Washington Treaty – forms the basis of NATO (North Atlantic Treaty Organisation). It was signed on the 4th April 1949 by 12 founding members. The NATO Alliance is now formed of 29 countries. It exists to protect the people and territory of its members, and is founded on the principle of collective defence. The Duchess, along with other Members of the Royal Family, welcomed NATO leaders, members of their delegations and NATO staff in the Picture Gallery.

A post shared by Kensington Palace (@kensingtonroyal) on

تستضيف العاصمة البريطانية لندن، قمة حلف الناتو التى تعقد على مدار يومى الثلاثاء والأربعاء، 3 و4 ديسمبر الجارى، وقبل انطلاق أعمال قمة زعماء الدول الأعضاء فى الحلف، استقبلت الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانية، قادة حلف شمال الأطلسى “الناتو”، فى حفل رسمى أقيم بقصر باكنجهام، بمناسبة مرور 70 عامًا على تأسيس التحالف الذى تم تدشينه فى 4 أبريل 1949.

شاركت كيت ميدلتون دوقة كامبريدج، الثلاثاء، الملكة إليزابيث الثانية، استقبال الضيوف من رؤساء الدول والحكومات، ولقد كان لكيت ميدلتون زوجة الأمير وليام دوق كامبريدج، إطلالتها الخاصة الجذابة والملفتة للانتباه.

وظهرت دوقة كامبريدج بأناقة وهى تغادر قصر كينسينجتون متوجهة إلى قصر باكنجهام للترحيب بقادة الناتو وتناول العشاء مع الملكة، الثلاثاء، حيث اختارت كيت ميدلتون، البالغة من العمر 37 عامًا، فستان أخضر من تصميم المصممة النيوزيلندية إميليا ويكستيد، والذى تبلغ قيمته 965 جنيهًا إسترلينيًا، وهو فستان يتميز بياقة عالية مطوية وأكمام واسعة، كما تم تجفيف شعر الدوقة الشابة بطريقة صحيحة ليلتف حول وجهها، فيما أكملت مظهرها باستخدام الكحل وأحمر الشفاه، وذلك وفقًا لتقرير نشرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية.


ويشير تقرير الصحيفة البريطانية، إلى أن هذه هى المرة الثانية فى الشهر التى ترتدى فيها كيت فستان للمصممة النيوزيلندية، حيث كانت ترتدى فستانًا أزرق من الكوبالت، الذى صممته أيضًا إيميليا ويكستيد، واستخدمته كيت حينها لحضور حفل إطلاق صندوق الطوارئ الوطنى فى بداية نوفمبر الماضى.

كما شارك ملكة بريطانيا استقبال قادة الدول الضيوف فى العاصمة لندن، كل من الأمير تشارلز أمير ويلز، وزوجته كاميلا، دوقة كورنوال، وكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، والأمير ريتشارد دوق جلوستر، وزوجته بريجيت، دوقة جلوستر، وعقب ذلك التقطت ملكة بريطانيا صورة تذكارية مع رؤساء الدول والحكومات الأعضاء فى منظمة حلف شمال الأطلسى “الناتو”.

وفى ترحيب خاص، استقبل الرئيس الأمريكى دونالد ترامب وزوجته ميلانيا ترامب، استقبالًا ملكيًا، حيث كانت الملكة إليزابيث الثانية، فى استقبالهما بنفسها، وبعد ترحيبها بهما برفقة الأمير تشارلز، تبادلوا أطراف الحديث، بمشاركة سكرتير عام الحلف ينس شتولتنبرج، ثم اجتمعوا مع باقى زعماء الدول الأعضاء فى الناتو لالتقاط الصورة الرسمية.

التعليقات مغلقة.