السراويل الجلدية أخذت الحصّة الكبرى في خزانة المؤثّرات هذا الشتاء

0

[foogallery id=”7524″]

من المفاجآت والصيحات غير المتوقّعة أبداً عودة الجلد بقوّة هذا الشتاء إلى جانب الكثير من توجّهات موضة السبعينيات والثمانينيات التي رأيناها على منصّات العرض والتي لم نفكّر يوماً في أن نعتمدها من جديد. عندما نتكلّم عن هذه الصيحات لا يمكن إلّا أن نذكر نقشات الحيوانات البرية أو طبعات الزهور والمعاطف الملوّنة وطبعاً الأكسسوارات.

الملابس الجلدية، سواء في السراويل أو التنانير أو الجاكيتات، برزت بقوّة وستكون الأبرز في إطلالات الخريف المقبلة خاصّة أنها احتلّت مكانا في خزانة المؤثّرات العربيات. هن تخلّين عن سراويل الجينز وجعلن سراويل الجلد بقصّاتها المختلفة وحتى تلك المنقوشة أكثر ما يعتمدنه في اللوكات اليومية وحتى في السهرات.

السراويل الجلدية على منصّات العرض:

منصّات العرض خلال عروض خريف وشتاء  2020 تبنّت هذه الصيحة وقالت إن الملابس الجلدية لا يمكن إلّا أن تعتمديها للوك العمل ولوك العطلات وفي السهرات.
خلال عرض العلامة الإيطالية Tod’s لموسم خريف وشتاء 2019، دخل السروال الجلدي الملوّن إلى خزانة السيدات وبات مناسباً وأفضل حتى من السروال الكلاسيكي التقليدي لإطلالة المرأة العملية بطريقة عصرية ومتجدّدة. فأنت مثلاً، يمكن أن تعتمدي السروال الجلدي الأخضر مع قميصٍ بنقشة جلد النمر للوك الدوام.
كذلك أيضاً في عرض علامة OFF-WHITE حيث قدّم لنا فيرجيل أبلوه السروال الجلدي الفضفاض الذي نسّقه أيضاً مع جاكيت بلايزر واسعة باللون الأسود ونسّقهما مع حذاء رياضي.

برأينا هذا الستايل يناسب المرأة العصرية كثيراً هذا الشتاء.

كيف ارتدتها المؤثّرات العربيات؟

طبعاً، لم تفوّت المؤثّرات العربيات هذه الصيحة التي أحببناها فعلاً وعملن على اعتمادها في إطلالاتهن خلال وجودهن في أهمّ عواصم الموضة أو حتى في لوكاتهن اليومية.
المؤثّرة الكويتية نهى نبيل اختارت سروالاً جلدياً بقصّة الـculottes الواسعة على القدمين، أما علا فرحات فاختارت سروالاً بقصّة واسعة قليلاً عند القدمين ونسّقته مع كنزة صوفية ملوّنة وصندال ذي شرائط سوداء.
لكن ما أحببناه هو سروال لينا قزيز الجلدي الأخضر بنقشة جلد الثعبان الذي يمكن أن تختاريه لسهراتك وتنسّقيه مع جزمة رعاة البقر الجلدية. أما ستايل نتالي فنج بهذا السروال الجلدي المثير فلا يمكن إلّا أن يناسب قميص الكروب-توب تماماً كما فعلت.

اترك رد