تايلور سويفت تطلق فيلمها الوثائقي الجديد الذى يحمل اسم “Miss Americana”

كشفت النجمة الأمريكية تايلور سويفت أن هناك جزءاً بداخلها يرفض الإنجاب وأنها غير مستعدة بعد لهذا الأمر، وذلك فى فيلمها الوثائقى الجديد “Miss Americana”، إخراج لانا ويلسون، والذى يعرض على شبكة نتفليكس، حيث أكدت سويفت، البالغة من العمر 30 عامًا، أنها “تعيش صراعاً داخلياً ما بين شعورها بأنها فى الـ57 من عمرها، وإحساس آخر هو الغالب والمنتصر إلى الآن، يؤكد أنها غير مستعدة لإنجاب أطفال وتحمل مسؤولية تربيتهم، أو الاعتناء بهم”، بحسب ما نشرته صحيفة “ديلى ميل”.

وأضافت: “حياتى خالية من ترف اكتشاف الأشياء أو معرفة ما بداخلها لأن حياتى مخطط لها مسبقاً، لعامين مستقبلاً، إذ يأتون لى فجأة ويقولون لى قبلها بشهرين على أحسن تقدير ليخبرونى أنى بصدد إحياء جولة أو حفلة فنية فى هذا التاريخ وذاك المكان، ما يعنى أنى أفتقد لرفاهية الاختيار”، وذلك وفقًا لما نقلته “الرؤية” الإماراتية.

من جهة أخرى، أشارت سويفت فى فيلمها الوثائقى الجديد “Miss Americana”، إلى إصابة والدتها أندريا بورم فى المخ، وسط تطلع أسرتها للخطوات المقبلة للمساعدة فى شفاء أمها، وأكدت أنه تم تشخيص إصابة والدتها بورم فى المخ، بينما كانت تخضع للعلاج من السرطان، الذى عانى منه والدها أيضاً منذ أعوام، مشيرة إلى أن تلك الأحداث جعلت أسرتها تمر بأوقات عصيبة، ما يجعلها دوماً مستعدة للأسوأ فى حياتها وعلى أتم الاستعداد لتقبله، بحسب “فاريتى”.

كانت اطلقت النجمة العالمية تايلور سويفت فيلمها الوثائقى الجديد الذى يحمل اسم “Miss Americana”، من إخراج لانا ويلسون، وهو العمل الذى يعرض على “نتفليكس”، ويستعرض عدد من محطات تايلوربحياتها المهنية بما فى ذلك أنتاج البومها الأخير ” lover “، ويعرض أيضا الفيلم معركتها السابقة مع اضطراب الأكل، وتجربة الاعتداء الجنسى عليها، كذلك يستعرض الفيلم موضوع تشخيص والدتها بأنها مصابة بمرض السرطان، وقد عرض الفيلم ضمن فعاليات مهرجان ” Sundance Film Festival ” لعام 2020.

فيلم “Miss Americana”، مدة عرضه 85 دقيقة، ويظهر فيه إلى جانب تايلور سويفت عدد من النجوم من أبرزهم جوالوين وجاك انتونوف وبوبى بيرك وكارامو براون وغيرهم، ويذكر أن تايلور سويفت لم تشارك مؤخرا فى حفل توزيع جوائز Grammy لعام 2020 فى الولايات المتحدة الأمريكية، حيث كان من المقرر أن تظهر سويفت بالحفل باستعراض “مفاجئ” للحضور، والسبب الدقيق لغيابها غير واضح حتى الآن، فى حين شارك عدد آخر من النجوم بهذا الحدث الفنى الضخم ومن أبرزهم ديمى لوفاتو وإريانا جراند وبيلى إيلى و كاميلا كابيلو ، و فريق jonas brothers، وليزو و جون ليجاند وروزاليا وبليك شيلتون وجوين ستيفانى و تانيا تاكر و براندى كارليل.

المصدر: اليوم السابع

التعليقات مغلقة.