تعرفي على مجموعة المجوهرات الفاخرة Born to be Wild من Messika

تختار دار Messika الغرب الأميركي القديم ليكون محور مجموعة Born to be Wild من المجوهرات الفاخرة. إذ لطالما أسر الغرب الأميركي، المعروف بـ”الغرب المتوحّش” مخيّلة Messika، وقد أجّج بسهوله الرحبة وسكونه العميق الرغبة بالهروب وزاد الأمنيات بإعادة التواصل مع الطبيعة البرية.


وتُجسّد مجموعة Born to be Wild شخصيّة المرأة الرائدة، المرأة القاهرة ذات الطابع المرهف والمتحرّر. وداعاً لعالم الخيال وحكايات الأميرات، ومرحباً بك في الصحراء البرية حيث تنتظرك رحلة مرصّعة بالأحجار الكريمة.


وفي التفاصيل، تباين الماس مع الخشب وأتت الأحجار أخفّ من الريش. في هذه مجموعة من المجوهرات الراقية، تُطوّع العقود وغيرها من القطع المواد وتتجاوب مع الطبيعة، حيث يتحوّل الماس إلى حجاب، لا بل إلى رمز مقدّس.

وقد عوّدتنا ڤاليري على ستايلها الجريء الذي تجلّى هذه المرة في عقد تشوكر استثنائي تتدلّى منه ريشة، في تباين بمنتهى الروعة. يتناغم الريش بملمسه الناعم ووزنه الخفيف مع أحجار الماس الكمثرية والماس بقصّة الماركيز. تستقر الريشة، القابلة للنزع، على الرقبة بخفّة تامة وتزداد رونقاً بفضل تقنية الترصيع كالريش التي باتت مرادفة لاسم الدار. وهنا تجدر الإشارة، إلى أنّ الماس أفضل صديق للمرأة.


كما يتجلّى شكل الهلال الثمين بحجم كبير في هذه الأقراط التي تتميّز بمظهر قوي وجريء بفضل تراصف الألماس بقصّة الماركيز والألماس الكمثري. يمكن ارتداء القرطين معاً أو تنسيق أحدهما مع القرط الأصغر من المجموعة ذاتها، لإطلالة غريبة ومعاصرة أكثر.

في إطار سعيها الدائم إلى تصميم مجوهرات خارجة عن المألوف، طرحت ڤاليري ميسيكا سواراً ثميناً للذراع يعانق البشرة كالوشم وكأنّه حجاب يشير إلى الانتماء إلى قبيلة ما. تُشكّل هذه القطعة خير مثال على أسلوب ميسيكا المميّز، الذي بات مرادفاً للجرأة والروعة والرقي.

وأخيراً، تحرص ڤاليري ميسيكا دائماً على تصميم مجوهرات يسهل ارتداؤها كل يوم، لذا طرحت هذه النسخة الخفيفة من طقم Black Hawk. تشمل القطع ريشة خشبية واحدة، والتشوكر والسوار مصمّماً وفقاً لتقنية Skinny التي اشتهرت بها الدار. يكتمل هذا الطقم النابض بالأنوثة مع عقد طويل.

التعليقات مغلقة.