خسائر هائلة لصناعة السينما في العالم وشركات هوليوود تجمد مشاريعها السينمائية

خسائر هائلة تتكبدها صناعة السينما في العالم كله بسبب” كوفيد-19 ” الذي جمد كل المشاريع السينمائية وأوقف كل المهرجانات السينمائية وغيرالسينمائية في العالم وبالتالي فقد الكثيروظائفهم ودخولهم.

في هوليوود جمدت كل شركات الانتاج الكبري مشاريعها التي كانت تستعد لتصويرها كما اوقفت كل الافلام التي كانت قد بدأت في التصوير وجلس كل نجوم هولييود في منازلهم خوفا من انتشار العدوي.

أما في بريطانيا وبعد إغلاق دور السينما حدثت احتجاجات في بداية الاغلاق من قبل العاملين في دور السينما بما في ذلك “سيني وورلد” و أعلنت السلسلتان، بالإضافة إلى سلاسل “أوديون” و”إمباير سينماز”، فصل الموظفين مؤقتا وجاء هذا القرار تماشيا مع مخطط الحكومة للحفاظ على الوظائف في ظل الإغلاق بسبب تفشي فيروس كورونا الجديد والذي جاء بتغطية 80 في المئة من أجور الموظفين ونقابة العاملين في مجموعة “سيني وورلد” تم إخبارها بأنه لن يتم فصل أي موظف ولكن بعض الموظفين لم يتلقوا تأكيدا بأن وظائفهم محمية .

وقالت النقابة في بيان نشر علي موقع bbc أنه لا تزال المخاوف مرتفعة بسبب نقص الاتصال والوضوح ونأمل أن تعتذر سيني وورلد لجميع الموظفين عن الطريقة التي عوملوا بها وأن تقوم بزيادة نسبة 20 في المئة المتبقية من الأجور” وردت شركة “سيني وورلد” في بيان لها “كانت الحزمة الحكومية بمثابة تغيير حقيقي في اللعبة، ونحن ننتظر توضيحات بشأن التفاصيل. لطالما كانت رفاهية موظفينا على رأس أولوياتنا وستواصل الشركة دعمهم قدر الإمكان”.

من جهتها، قالت نقابة عمال “أوديون”، إنه عرض على عمالها أيضا تسريحا مؤقتا مشروطا (لمدة 3 أسابيع، قابلة للتمديد 12 أسبوعا) بنسبة 80 في المئة من الأجر الحالي الذي تقدمه سلسلة دور العرض

قطاع الإنتاج السينمائي في بريطانيا تلقى ضربة كبيرة جراء كوفيد-19، حيث تم إلغاء جميع عمليات التصوير دون تحديد موعد معين لاستئنافها ويشير استطلاع أجرته نقابة العاملين في السينما إلى أن حوالي 50 في المئة من العاملين المستقلين في صناعة السينما لن يكونوا مؤهلين للحصول على المساعدة المالية وطالبت
رئيسة النقابة المسماه ( بكتو ) في بيان لها بتوضيح موقف وزارة المالية وعليها أن توضح أن هؤلاء العمال يمكنهم، بل ويجب، إعادة توظيفهم من قبل شركاتهم الأخيرة”.

نفس الوضع في السينما الفرنسية التي اوقفت 40 مشروعا سينمائيا كانت قد حصلت علي دعم حكومي كما اعلن احد اكبر مهرجان سينمائي في العالم وهو مهرجان كان عن تاجيل فعاليات دورته المقبلة والتي كانت تحمل سوقا سينمائيا عالميا لكبري شركات الانتاج.

ومنذ وقت مبكر مع ازدياد ازمة كورونا في ايطاليا أعلنت الحكومة الإيطالية، إغلاق دور السينما والمسارح والمتاحف فى عموم البلاد بسبب فيروس كورونا، بينما أكد موقع فارايتى أن شركة «سونى بيكتشرز انترتينمنت» أغلقت ثلاثة مكاتب بعد إصابة أحد موظفيها فى لندن من منطقة مصابة بفيروس كورونا، وهى لندن وباريس وجدينيا فى بولندا، حيث يعمل جميع الموظفين من المنزل حاليا.

التعليقات مغلقة.