سيلينا غوميز: ستتبتعد عن الإنستغرام بعد ألبومها الجديد “Rare”

تعد سيلينا جوميز ملكة شبكات التواصل الاجتماعية، وخصوصًا الموقع الشهير Instagram فلديها أكثر من 165 مليون متابع، وهذا يعني أن سيلينا لها وزن كبير في هذا المجال.

لكن في الآونة الأخيرة، كانت المغنية تأخذ فترات راحة للابتعاد عن Instagram، الذي أصبحت تعتبره خطر على صحتها. وهكذا قررت النجمة سيلينا جوميز أخذ قسطًا من الراحة بعد إصدار ألبومها الجديد والترويج له.


تقول سيلينا: “عدت إلى Instagram لأنني كنت سأصدر ألبومًا جديدًا وأخبرت أفضل أصدقائي في ذلك اليوم أنني سوف أحذف التطبيق قريبًا.”
لدى Selena مجموعة من الأصدقاء المقربين جدًا الذين ليسوا مشهورين وكأي شخص عادي لديهم حياتهم الخاصة. هذا يسمح لهم بالحفاظ على حياتهم الشخصية.

لذلك قررت سيلينا مغادرة Instagram بمجرد انتهاء الترويج لألبومها الجديد.
كما أوضحت سيلينا جوميز لمجلة فوغ العالمية أن كونها واحدة من أكثر الأشخاص متابعة على موقع الإنستغرام فهي أصبحت خائفة أن يصبح Instagram إدمانًا لها وأضافت أن أصدقائها سوف يساعدونها لتبتعد عنه.

التعليقات مغلقة.