كلارا ألفارادو بطلة La casa de papel تتطوع لأحد المستشفيات الإسبانية لمواجهة كورونا

أعلنت النجمة الإسبانية كلارا ألفارادو، نجمة مسلسل La casa de papel الشهير، عن تطوعها بالعمل في طاقم التمريض بأحد المستشفيات الإسبانية من أجل مساعدة الطاقم الطبي في مواجهة فيروس كورونا المستجد الذي تفشى بشكل كبير في إسبانيا.

ونشرت كلارا ألفارادو صورة لها بالكمامة الطبية وكتبت: “سأقضى الأيام المقبلة فى الحجر الصحى للعمل كممرضة، كنت أقول دائما إننى كنت أحب أن أعمل فى مجال التمريض”، مشيرة إلى أنها الآن تعمل على قضية أخلاقية ومعنوية.

وأضافت: “قررت ارتداء ثوب التمريض قبل يومين، وبشكل أساسى أقوم بهذا من أجل قضية أخلاقية، لم أستطع البقاء فى المنزل مكتوفة الأيدى، فلابد من المساعدة، خاصة لأشخاص يواجهون الصعوبات”.

وواصلت إسبانيا رفع إحصاءاتها للحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد، وتصدرها مع الولايات المتحدة والصين وإيطاليا نسب أعلى إصابات في العالم، وفق ما ذكرت صحف أوروبية.

وأعلنت إسبانيا إن عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد اقترب في إسبانيا من 79 ألف حالة ، وهو الأمر الذي يقترب من رقم الصين الـ81 ألف حالة، بعدما تجاوزت كل من أمريكا وإيطاليا المائة ألف إصابة.

التعليقات مغلقة.