ماهو موقف مهرجان كان بعد تمديد الغلق الكامل بفرنسا؟

يبدو أن محاولات إدارة مهرجان كان لخروج الدورة الجديدة لن تكلل بالنجاح، وذلك بسبب تفشي فيروس كورونا في العالم أجمع، وخاصة بعد قرار الرئيس الفرنسي بمد الغلق الكامل حتى 11 ماي وعدم السماح بانطلاق أي فعاليات حتى منتصف يوليو المقبل.

وأصدر مهرجان كان بيانا قال فيه إن المهرجان لن يقام في يونيو المقبل بعد كل المحاولات التي قدمتها إدارة المهرجان، لكنه سيواصل البحث عن خيارات مختلفة لنسخة 2020، إذ إنه من الصعب تقديم المهرجان في شكله الأصلي وسط الظروف التي يعيش فيها العالم بسبب تفشي فيروس كورونا، وأوضح البيان أن هناك العديد من المناقشات مع المحترفين في فرنسا وخارجها في هذا الصدد.

وكان موقع فارايتي كشف عن تأجيل مهرجان كان السينمائي والذي كان من المقرر انعقاده في 12-23 ماي حيث أعلن المهرجان أن إدارته تعيد النظر في العديد من الاختيارات من بينها تأجيل المهرجان حتى نهاية يونيو أو بداية يوليو المقبل، إلا أن هذا الخيار بات غير وارد.

تسبب انتشار الفيروس في توقف العديد من الأفلام والعروض المسرحية والاستعراضية ودور الأوبرا، وأصاب الفيروس العديد من نجوم العالم، ويوما بعد يوم تزداد حالة الفزع والهلع تجاه فيروس كورونا المستجد الذي يجتاح العالم حاليا ويهدد حياة الملايين، ولكن ما زاد الفزع هو إصابة عدد من مشاهير الفن العالميين .

التعليقات مغلقة.