ماهي حساسية العين وكيفية علاجها؟

حساسية العين هي من إحدى الأسباب الرئيسية لإلتهاب العين و إحمرارها، تسبب الحساسية الإحمرار للعين ، مع وجود الحكة، وحدوث إنتفاخ في العين، وتساقط الدموع بكثرة، و أيضاً حدوث حرق في العينين، حساسية العين تحدث بسبب وجود خلل ما في الجهاز المناعي للشخص، و ذلك لمحاولة محاربة الفيروسات التي تسبب الحساسية، وبالتالي يتم إنتاج الأجسام المضادة، حتى يتم إطلاق الهستامين لمعالجة الحساسية الناتجة، وبعض المواد الأخرى، وقد تختلف شدة الحساسية من شخص لآخر، تبعاً لإختلاف جهاز المناعة من شخص لآخر، و في الغالب حساسية العين تصيب الأشخاص، وخاصة في فصل الصيف نتيجة التعرض لأشعة الشمس، محدثة تورم بالعين.

أعراض حساسية العين:

– حدوث احمرار في العين.
– حكة مستمرة للعين.
– نزول دمع بشكل لاإرادي.
– عدم وضوح في الرؤية.
– الشعور بحرقة في العين.
– تورم في جفن العين.
– ألم في العين.

أسباب حساسية العين:

– قلة النوم.
– التدخين.
– استخدام العدسات اللاصقة بكثرة.
– زيادة إفراز الجسم للهستامين.
– جفاف العين.
– تعرض العين للغبار و الأتربة.

تعليمات للحد من حساسية العين:

– البعد عن أي مصدر للغبار والأتربة، وجود جو ملوث وغير نظيف قد يعمل على حساسية العين وحدوث الإلتهاب لها.

– تجنب الأغذية و المأكولات التي تسبب تورم أو حرقة للعين.

– في حال حدوث إصابة العين بالحساسية يجب تناول أي مضاد حيوي كنوع من العلاج، وعدم تطور الحالة، وللقضاء على البكتيريا المسببة للحساسية، وتناول مضادات الهستامين، مع الإكثار من شرب الماء، لأن عند تناول مضادات الهستامين قد تعمل على تجفيف الجسم.

– استخدام قطرة للعين حتى ثلاث مرات يومياً، تساعد على تطهير وتعقيم العين، وتساعد على منع الحكة المستمرة للعين .

– استخدام المحلول الملحي يومياً، لتنظيف العيون و غسلها، بحيث تغسل العين بالمحلول مرتين يومياً، ومن ثم تغسل العين بالماء الدافئ، وسوف تختفي الحساسية، و يمكن عمل هذا المحلول، عن طريق إضافة معلقة ملح صغيرة، إلى لتر من الماء.

– عدم فرك العين باليدين أبداً.

التعليقات مغلقة.