ما هي علامات قرب الولاده من شكل البطن؟

ما هي علامات قرب الولاده من شكل البطن؟
عند الوصول للشهر التاسع تتشوّق الأم لقدوم مولودها الى الدنيا، الّا انّ الشهر الأخير من الحمل يكون مرهقاً للغاية نظراً للتغيرات العديدة التي تطرأ على الأم، خاصةً مع زيادة وزنها ووزن الجنين، وتغيرات مستوى الهرمونات في جسمها.

إضافةً الى ذلك، يظهر على الأم بعض الأعراض التي تدل على إقتراب موعد الولادة، ومن أهمّها شكل البطن. لذا لا بدّ من الحامل التعرف على هذه الأعراض لتستعد للولادة.
ومن هذا المنطلق اكتشفي معنا علامات قرب الولاده من شكل البطن وتعرفي على ابرز التغيرات التي تطرأ على الأم في هذه الفترة.

ما هي علامات قرب الولاده من شكل البطن ؟
خلال فترة الحمل يكون بطن الحامل مستقراً للأعلى، لكن عند الإقتراب من موعد الولادة يختلف الأمر، حيث ان يبدأ في النزول للأسفل. وتعتبر هذه العلامة من ابرز العلامات التي تدل على قرب موعد الولادة. لذلك ستلاحظ الحامل أن مستوى بطنها هبط للأسفل، نتيجة إتّخاذ الجنين وضعية تسهّل خروجه، ليكون رأسه متّجهاً نحو قناة الولادة، وسيكون شكل البطن بيضاوياً.

* علامات أخرى لقرب موعد الولادة:
الى جانب تغيّرات البطن، يطرأ على الحامل العديد من العلامات الأخرى التي تشير الى إقتراب موعد الولادة، ومن أهمّها يأتي ما يلي:

* الرغبة في التبول اكثر من المعتاد:
عند إنخفاض البطن وإتّخاذ الجنين وضعية الولادة، ستشعر الحامل أنها ترغب بالتبوّل أكثر من المعتاد، ويعتبر ذلك طبيعياً ويحدث نتيجة الضغط الذي يشكّله وزن الجنين على منطقة المثانة البولية.

* الإنقباضات القوية والمتكررة:
تشعر الحامل بالإنقباضات طيلة فترة الحمل، لكن مع إقتراب موعد الولادة تكون هذه الإنقباضات شديدة وتحدث بصورة منتظمة وذات إيقاع معيّن ومتكرّر، حيث أنّها تبدأ بالظهر ثم تنتقل الى أسفل البطن. وتعتبر هذه الإنقباضات مفيدة، لأنّها تدفع الجنين نحو الأسفل تمهيداً للولادة.

* الشعور بألم في الظهر:
عند الإقتراب من موعد الولادة تشعر الحامل بألم حاد في ظهرها، ويكون الألم مصحوباً بتشنّجات شبيهة بالتي تحدث أثناء الدورة الشهرية.

* فقدان السدادة المخاطية:
عند الإقتراب من موعد الولادة يبدأ عنق الرحم بالتمدد، فتضعف مكوّنات المخاط السميك الذي يغلق عنق الرحم أثناء الحمل، وبالتالي يؤدي الى تسرب إفرازات المهبل.

وتكون مكونات المخاط لزجة مصحوبة بدم خفيف باللون الوردي أو البنّي.

– التنفس بعمق:
عندما ينخفض الطفل إلى أسفل البطن يخف الضغط على الحجاب الحاجز، مما يساعد على التنفس بعمق وبراحة.

– إنفجار الكيس الأمنيوسي:
يبدأ السائل الأمنيوسي بالتدفق قبل أيام من الولادة، وهناك بعض المؤشرات التي تدل على انفجار الكيس الأمنيوسي وهي:

• يصعب التحكّم بتدفق المياه

• يكون السائل بدون رائحة

• يحتوي السائل على إفرازت بيضاء او دم او مخاط

وينصح بإستشارة الطبيب عند نزول ماء الولادة فوراً.

– اتّساع عنق الرحم:
في الشهر الأخير من الحمل يبدأ عنق الرحم بالتمدّد كي يستعد للولادة، وعادةً يتم قياس اتّساع عنق الرحم عند الطبيب المختص.

– الإسهال:
يعتبر الإسهال من العلامات الشائعة لإقتراب موعد الولادة، ويدل الإسهال على إسترخاء حركة الأمعاء وأعضاء الجسم إستعداداً للولادة.

– تدفق الطاقة:
قبل موعد الولادة بأيام، تشعر الحامل بطاقة قوية تتدفق الى جسمها، فتستيقظ ولديها دافع كبير للقيام ببعض الأمور، كترتيب مستلزمات الطفل وملابسه، وتنظيف المنزل.

* متى يجب التوجّه الى المستشفى؟
على الحامل الإتّجاه الى المستشفى فوراً عند الشعور بالأعراض التالية:

• حدوث نزيف بسيط

• الشعور بألم حاد يصعب تحمّله أسفل البطن

• ازدياد وتيرة الإنقباضات

• نزول ماء الجنين

التعليقات مغلقة.