مجموعة إيلي صعب لشتاء/ خريف 2021 من أسبوع موضة باريس للملابس الجاهزة

كسف إيلي صعب النقاب عن مجموعته الجديدة لخريف 2021 ضمن الأجندة الرسمية لأسبوع الملابس الجاهزة في باريس.
اختار إيلي صعب التشديد على أهمية التفاؤل والإيمان بالتغيير الآتي لا محالة، لذلك، أراد أن يسبغ على عارضاته كل معاني القوة التي لا تفتقر في الوقت نفسه إلى الأنوثة، وهذه المعاني تشمل الثقة، الحضور القوي، والمظهر الجذّاب، ومن هنا رأينا الأسود يخيّم بشياكته التي لا تُضاهى على معظم اللوكات، رغم أن العرض لم يخلُ من الأبيض والقليل من النيلي والأخضر الفاتح والزهري المرهف.

القوة تكمن في القصات
في هذه المجموعة، بدت امرأة إيلي صعب أقوى من أي وقت مضى. فهي تحتاج إلى هذه القوة في زمن التحديات والصعاب. لذلك، رأينا في العرض الكثير من الكابات الملكية الطويلة، القصات النظيفة المستقيمة، الفساتين الضيقة التي لم نشاهدها من قبل في عروضه، الأكتاف العالية والأكمام المنفوخة، فضلاً عن الجزمات السوداء اللامعة التي يتعدى ارتفاعها مستوى الركبتين والقفازات الجلدية التي تغطي جزءاً كبيراً من الساعدين.

غير أن إيلي صعب لم يتخلَّ في المقابل عن نهجه المعتاد في تصميم أكثر الفساتين أنوثةً وإغراءً، حيث تنوعت التصاميم بين فساتين الـMidi النهارية، والفساتين الطويلة الانسيابية للمساء، الفساتين ذات الطابع الدراماتيكي، والفساتين الناعمة المزدانة بالكشكش، موضة السبعينيات وتأثيرات الـArt Deco التي تجلت على وجه التحديد في الطبعات الغرافيكية التي زينت بعض الفساتين.

رأينا في المجموعة أيضاً عودة الجامبسوت بقصة الكتف الواحدة، والفساتين المرهفة المزينة بالريش، إلى جانب بروز الشراريب التي أضفت طابعاً عصرياً على العرض.

الخامات تنوعت بين الدانتيل المخرّم والمنقوش نقشات كبيرة منحت التصاميم المزيد من القوة، الشيفون الشفاف المطرزّ لا سيما في الكابات، الجلد الأنيق، الساتان وغيرها.

ضمّ العرض أيضاً القليل من فساتين السهرة المزينة كلياً بالترتر، لكن التجديد الذي لفت أنظارنا، تجلّى في اللوكات النهارية التي برزت فيها نقشة البولكا دوت والمربعات، في تصاميم تنوعت بين الجاكيت الطويل بالقصات المستقيمة والـJupe Culotte بالأرجل الواسعة مع الجزمة العالية الضيقة على القدم.


التعليقات مغلقة.