منال عمارة: تلمينا البارح في القصبة تحت شعار سيب الليل ضربونا بالغاز

نظمت نقابة المهن الموسيقية أمس الاثنين 16 نوفمبر 2020، وقفة احتجاجية بساحة الحكومة بالقصبة، للمطالبة بإيجاد الحلول للفنانين والموسيقيين والمهن المجاورة تحت شعار سيب الليل، في ظل الأزمة التي يعيشها القطاع ومنتسبوه والناتجة عن الانعكاسات التي تسببت فيها إجراءات الوقاية الصحية لمجابهة فيروس كورونا المستجد.

من جانبها، أكدت الفنانة منال عمارة التي كانت إحدى المشاركين في التحرك الاحتجاجي، اليوم الثلاثاء 17 نوفمبر 2020، في تصريح لبرنامج مع الناس على إي أف أم، أن حوالي 500 شخص قد شاركوا في التحرك لمدة 3 ساعات قبل أن تعمد قوات الأمن إلى استعمال الغاز المسيل للدموع لتفريقهم، بعد أن عمد بعض المحتجين إلى غلق الطريق.

هذا وأكدت منال عمارة، أن مطالب المحتجين لا تتعلق باستثنائهم الفنانين والموسيقيين وأصحاب المطاعم وغيرهم ممن يشتغلون ليلا من حظر التجول، بل هم يدعون إلى إيجاد حلول لهم خاصة وأن الكثيرين منهم لديهم قروض والتزامات مالية وهو عاجزون عن سدها لا سيما وأن هاطلون عن العمل منذ حوالي 50 يوما حسب تعبيرها.

كما أشارت محدثتنا في سياق متصل أنها لا توجه اللوم إلى الأمنيين لأنهم كانوا ينفذون التعليمات، ولكن إهانة الفنانين واستعمال الغاز المسيل للدموع ضدهم أمام منزلهم “وزارة الثقافة” قد تسبب لها بألم كبير حسب تعبيرها.

وأضافت أن الفنانين سينفذون مساء اليوم تحركا احتجاجيا جديدا للمطالبة بإيجاد الحلول لأزمتهم، مؤكدة أنها ستنضم لهم في ساحة القصبة بعد انتهاءها من تصوير إحدى البرامج التلفزية.

التعليقات مغلقة.