موديلات فساتين عمرها أكثر من 50 عاما ونرتديها اليوم

نخبرك عن موديلات فساتين عمرها اكثر من 50 عاما ونرتديها اليوم، والسبب أنها تعزز جمال إطلالة المرأة وتضفي الكثير من الرقي والأنوثة عليها، وبعضها هو من التصاميم التي اعتمدتها والدتك في الثمانينات.

إذا كنت من مواكبات الموضة، فلا شك أنّك تلحظين عودة صيحات كانت رائجة في الموضة إلى الواجهة هذا الموسم، وفي المواسم السابقة أيضًا، وبينها فساتين تشق طريقها في كلّ مرة مثبتة روعتها، لتتعلّق المرأة بها أكثر، وفي ما يلي نعرض لك أبرزها.

الفستان بصيحة التكسيرات:
تبرز هذه القطعة في مجموعات الأزياء منذ مواسم عدّة، ويقدّمها المصممون بأنواع مختلفة من الأقمشة. الفستان بصيحة التكسيرات رافق المرأة منذ 50 عامًا أو أكثر حتّى، وصور الملكات السابقات تثبت ذلك!

الفستان المزين بنقاط البولكا:
إذا نظرت إلى إطلالات أيقونات الموضة الراحلات، ستلاحظين أنّ كثيرات منهنّ ارتدين الفستان المزيّن بنقاط البولكا، بألوان الأبيض أو الأسود أو الأحمر وغيرها، وها هي تطل من جديد لتمنحك إطلالة أنثوية جميلة.

الفستان المزدان بنقشة الأزهار:
لا يغيب الفستان المزيّن بنقشة الأزهار عن منصات عروض الأزياء منذ مواسم، وحتّى أنه يشكل الخيار الأول للنجمات نظرًا لما يضفيه من لمسات حيوية ومميزة وأنثوية على الإطلالات.

الفستان بالخصر الضيق:
يعزّز الفستان بالخصر الضيق جمال خصر المرأة، ويجعله يبدو منحوتًا ويمنحها جسم الساعة الرملية، ولذا شكّل هوس السيدات منذ 50 عامًا، وما زال حتّى عصرنا هذا من أهم القطع في خزانة من تحرص على التميّز بإطلالات جذابة.

الفستان بياقة عقدة الفراشة:
هو من القطع التي ترافق إطلالات زوجات حكام الدول، فعقدة الفراشة التي تزيّن ياقته، كفيلة بأن ترتقي بلوك المرأة إلى أعلى مستويات الأناقة والتميز، ولهذا السبب ما زال رائجًا منذ 50 عامًا حتى اليوم.

التعليقات مغلقة.