نانسي عجرم مع إبنتيها في أول ظهور بعد حادثة قتل السارق

نشرت الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، صورة جديدة لها عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي للصور والفيديوهات إنستجرام، ظهرت فيها مع ابنتيها «ميلا وإيلا»، في أول ظهور عائلي بعد أزمة قتيل فيلتها الشاب السوري محمد حسن الموسى.

وعلقت نانسي عجرم، على صورتها مع ابنتيها، قائلة: «انتو الدني… وبروحنا منحميكن»، لتلقى الصورة انتشارًا واسعًا في الدقائق الأولى من نشرها.


من جهة أخرى، أكدت المحامية رهاب بيتار، وكيلة عائلة الشاب السوري محمد حسن الموسى، (قتيل فيلا نانسي عجرم)، أن القاضية غادة عون وجهت لزوج نانسي (فادي الهاشم) تهمة القتل القصد.

وأضافت رهاب بيتار، في تصريح خاص لصدى البلد، أن القرار صدر بشكل سري لكن تم تسريبه للإعلام، مشيرة إلى أن هذه إجراءات أولية، وتم احالة الملف لقاضي التحقيق.

وأضافت رهاب بيتار، في تصريحها أن الإجراءات بدأت عند قاضي التحقيق امس الخميس 16 جانفي.

من جهة أخرى أصدر الطب الشرعي اللبناني تقريره في قضية مقتل الشاب السوري محمد حسن الموسى، برصاص فادي الهاشم – زوج الفنانة نانسي عجرم.

وقال الطبيب الشرعي، إن الشاب السوري تلقى 18 طلقة في جسده كانت كالتالي: طلقة واحدة في الساعد الأيمن، طلقتان في الكتف اليسرى، طلقة تحت الإبط الأيسر، 3 طلقات في الصدر، طلقتان في البطن، 7 طلقات في الجهة الخلفية من الجسم وعلى المؤخرة، وطلقة في الفخذ اليسرى.

وأشارت الدلائل في التقرير إلى أن هناك اشتباها فى وجود شخص آخر ساهم فى قتل الشاب السوري، حيث إن هناك شخصا كان يضرب النار من الأمام وآخر من الخلف.

وكان القضاء اللبناني قد أفرج عن فادي الهاشم (زوج نانسي عجرم) في قضية قتل الشاب السوري محمد حسن الموسى، داخل فيلته، وبررت نانسي وزوجها قتل هذا الشاب، لأنه لص تسلل للفيلا لسرقة محتوياتها وتهجم على غرفة بنات الفنانة اللبنانية.

المصدر: صدى البلد

التعليقات مغلقة.