نجمات انتقلن إلى عصر النبلاء في القرن الـ19.. صور

استطاع مصمم الغرافيك المصري محمد جابر أن ينقل عدداً من نجوم الفن إلى عصر النبلاء في القرن التاسع عشر. إذ نشر تصميماتٍ نفذها باحترافيةٍ تميل إلى الواقعية، حتى يظن من ينظر إليها أنها حقيقية، ويصدق أن هؤلاء النجمات عشن في زمن النبلاء.

انتشرت هذه التصميمات على مواقع التواصل الاجتماعي، وحازت على إعجاب الفنانين، وعددٍ كبير من متابعيه على إنستغرام.

وجاء هذا الحوار  في “موقع روتانا.نت” مع المصمم المصري محمد جابر لمعرفة الأسباب التي دفعته إلى العودة بالزمن إلى القرن التاسع عشر، واختيار هؤلاء النجمات بالتحديد.

لماذا تستوحي تصميماتك من القرن التاسع عشر ؟
أنا أعشق تلك الحقبة الزمنية، لأن القرن التاسع عشر من أزهى العصور التي كان يسودها السلام، وازدهر فيها الأدب، والثقافة، والفن. كما كانت أزياء الأميرات والجنرالات، في هذه الفترة الزمنية، مميزة جداً، وهذا ما يجعلها من الأزياء المفضلة لدي في غالبية تصميماتي.

لماذا اخترت هؤلاء النجمات تحديداً؟
قبل أن أبدأ في التصميم لا أضع أسماء محددة للفنانين. لكن اختياري للنجمات يكون تبعاً لتوافق ملامح الفنانة مع تصميم الملابس، وتسريحة الشعر. على سبيل المثال، أشاهد صور الفنانين المفضلين لدي أولاً، وأبحث عن التصميمات التي تكون أكثر واقعية، والأنسب لهم.

 

ما هي الصورة الأكثر واقعية من وجهة نظرك؟
أعتقد أن هناك الكثير من الصور الواقعية للنجمات، مثل الفنانة أيتن عامر، إيمي ودنيا سمير غانم، نيللي كريم، كندة علوش، شيماء سيف، وأسماء أبو اليزيد.

من هي النجمة صاحبة الإطلالة الأجمل في مجموعتك؟
الإطلالة الأجمل من وجهة نظر متابعي تصميماتي، هي صورة الفنانتان إيمي ودنيا سمير غانم. إذ حصلت على إعجاب كثير من المتابعين، وكانت أكثر الصور التي تمت مشاركتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

هل تحضر لأعمالٍ جديدة؟
في الفترة المقبلة سأستكمل بعض تصميمات القرن التاسع عشر، ولكن مع نجوم الزمن الجميل. وقد بدأت بالفعل بتحضير بعض التصاميم للفنانين عمر الشريف، فريد شوقي، أحمد مظهر، وصلاح ذو الفقار.

وسيكون هناك جزء ثانٍ وأخير لهذه التصميمات، مخصص للنجمات الكلاسيكيات في الزمن القديم، مثل الفنانة هند رستم، وفاتن حمامة، وعددٌ كبير من الفنانات اللواتي سأختار منهن من تتوافق ملامحها مع تصميماتي.

التعليقات مغلقة.