هل تعشقينه بجنون؟ إليك الدلالات

ليس هناك أجمل من الوقوع في الحب، ولا أجمل من ايجاد الشخص المناسب الذي يستحق الحبّ والاهتمام والاحترام. ولكن، للحب درجات، فهناك العشق وهناك الجنون الذي قد يقارب الهوس.
فكيف تعرفين أنك بلغت هذه المرحلة؟ اكتشفي الدلالات:

1-لا تتكلمين عن أي شيء سواه:
كل كلامك يتمحور حوله هو فقط، أينما كنت ومهما كان الموقف، لا يعنيك شخص سواه ولا رأي شخص سواه. تأتين على ذكره بشكل متواصل وكل من يعرفونك أصبحوا يعرفونه تمامًا مثلك.

2-أنت على تواصل دائم معه:
هانفك بيدك دائمًا وتواصلك معه لا ينقطع. من لحظة الاستيقاظ الى لحظة الخلود الى النوم، تضعينه في كل أجواء تحركاتك وتريدين متابعة كل خطواته أشبه بنقل مباشر.

3- تعيشين الانهيار حين تضطرين الابتعاد عنه:
لا ترضين الابتعاد عنه الى قسرًا، حتّى ولو اضطررت الابتعاد عنه ولو لساعات قليلة، لا يمكنك تقبّل الأمر بسهولة، تنهارين وتتحولين الى دراما كوين يحاول تجنبها كل من حولك.

4- تهملين كل الآخرين من أجله:
أهلك، أصدقائك، عملك، تضعين كل شيء جانبًا وتلتفتين له فقط. لا يعنيك ما يحدث حولك وأي حدث لا يتعلّق به لا بل تهملين أهم الزحداث لأخرى لأي تفصيل عادي يتعلّق به!

5- لا تتخذين أي قرار من غير الرجوع له:
رضاه عنك أمر أساسي جدًا بالنسبة لك، لا بل هو الأهم. لذلك تخافين من اتخاذ أي خطوة هو شخصيًا لا يباركها ويشجعها، لذا تربطين مصيرك بأتفه الخطوات بما يتعلّق به هو حصرًا.

التعليقات مغلقة.